shopify site analytics
بكل حسرة واسف تاسع مبعوث اممي هو عبدالله باتيلي يرحل من ليبيا - الدكتور رضا يكتب : في انتظار الليالي القادمة؟ بعد ليل الاحد الطويل؟ - اليمن مهدد بأن يكون الأفقر في العالم - مهمة "أسبيدس" البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي - أسبوع الأصم العربي.. 2024 معا على طريق الحقوق والمساواة... - القدوة يكتب: تصاعد هجمات المستوطنين في الضفة - الشرق الأوسط.. أفضل استراتيجية! - المهارات الحياتية ودورها في المجتمع - لقاء تحضيري بمديرية عتمة للإعداد والتهيئة للأنشطة والدورات الصيفية - مؤسسة ثابت الخيرية تزود هيئة مستشفى الثورة بالحديدة بأدوية -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 

طلبة الصف التاسع والثالث الثانوي " الوزاري" بين مطرقة تعب طول الانتظار وسندان حرمان التمتع بالإجازة الصيفية .

السبت, 30-مارس-2024
صنعاء نيوز/ صنعاء / سمية الخاشب -


مع انتهاء العام الدراسي من كل عام بمستوياته ومراحله الدراسية واجتياز الطلبة الامتحانات النهائية وصولا إلى استلام النتائج ثمرة حصادهم طوال تحصيلهم التعليمي من الاجتهاد والمذاكرة.

لايزال لدينا طلبة الصف التاسع والثالث الثانوي اللذين يتم تأجيل اختبارهم إلى بعد انتهاء الجميع من كافة الأعمال بفترة زمنية ليست بالقليلة بالنسبة لطلبة المدارس مما يسبب هذا في حصول بعض السلبيات التي تؤثر على مدى اهتمام الطالب بالمذاكرة والاجتهاد مبررا في ذلك إلى أن الوقت طويل جدا لمجيئ الامتحانات وشعورهم بالملل والإحباط كونهم الوحيدين عمن سواهم اللذين لايزالوا يدرسوا ويستذكروا دروسهم مما يشكل عليهم ضغط نفسي وردود عكسية سلبية للغاية وهي النفور والتهرب عن المذاكرة والإصرار في العند والتعمق في ذلك.

ولو تحدثنا عن الوقت الطويل الذي يحسب له الطالب ألف حساب هو من آخر يوم دراسي يحضره بالمدرسة في منتصف شهر شعبان بسبب بدء امتحانات النقل ويمر عليه شهر رمضان وشهر شوال يعني يتوجب عليه أن ينتظر شهرين متكامليين لتبدء امتحاناته .

لابد لكم أن تعملوا بالحسبان أنه في هذه المرحلة ينحرم الطلبة من فرصة المشاركة في المراكز الصيفية والإستفادة منها ومن مزاولة أي نشاط يعود عليه بالنفع والفائدة.


نحن ندرك حجم تكلفة الأعمال المترتبة عليكم والضغوطات الحاصلة والتي أصبحت تحتاج إلى إعادة النظر في ترتيب الأليات والقرارات الإدارية .

وبمجرد بدء الامتحانات الوزارية يلجئ الطالب ويعتمد بشكل أساسي في الأجابات على الغش وللأسف الشديد إلا إذا وجدت أساليب ردع جيدة للمنع.

وبعدها يضطر كمان شهر للحصول على النتيجة وقد بدءت الدراسة للعام الجديد التالي والطالب لا يعلم ما مصيره هل النجاح أم لا. ! !!

باسمي وباسم أولياء الأمور نطالب وزارة التربية والتعليم في إعادة النظر على الجدول الزمني في الامتحانات الوزارية

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)