shopify site analytics
القسام تستهدف آلية هندسية إسرائيلية بصاروخ "السهم الأحمر" (فيديو) - القبض على المئات من المتسببين في وفاة الحجاج بالسعودية - بوتين: الغرب لم يكلف نفسه حتى بالاطلاع المعمق على فحوى مبادرتنا للسلام - مسلحون مجهولون يغتالون رجل أعمال أمريكي في عدن - تطلق تسمية شارع باسم مغترب يمني في أمريكا - سفينة تجارية تعرضت اليوم لهجوم من اليمن - إغراق طفلة أمريكية مسلمة من أصل فلسطيني - بحرية اليمن تضع واشنطن في مأزق - صوت الشباب - طوابير طويلة على الوقود في ليبيا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - غياب تام للعقل العربي الرسمي في إيجاد حلول لأبسط المشاكل وللتهيؤات العبثية غير الناضجة ...  والتي أهدرت طاقات وقدرات الشباب في الدوران حول أغلاط الماضي وتكرارها .
أصبح عقل  الشاب

الأربعاء, 22-مايو-2024
صنعاءنيوز / أ/ مفلح علي النمر _ كاتب وناشط سياسي -
🎤🎤🎤🎤🎤
أ/ مفلح علي النمر _ كاتب وناشط سياسي

غياب تام للعقل العربي الرسمي في إيجاد حلول لأبسط المشاكل وللتهيؤات العبثية غير الناضجة ... والتي أهدرت طاقات وقدرات الشباب في الدوران حول أغلاط الماضي وتكرارها .
أصبح عقل الشاب العربي محبط بعدة حواجز كالجهل والفقر والتشرذم .... ومنها ما أريد أن أتطرق له في هذا المقال وهو التكاليف الباهضة للزواج وبذخ ومتاهات المناسبات .
من وضع هذه العادات والتقاليد!؟
أليس الشباب العربي يجمع مالا"باهضا" منها قروض ورشوات ونصب واحتيال لسداد تكاليف الزواج والمناسبات !؟.
كيف ترتقي أمة تهدر طاقات شبابها في مشاكل عبثية كهذه أليس البحث العلمي والتعليم أحق بهذه التكاليف الباهضة من الأموال المشروعة من اجل إشعال طاقات الشباب فيها ؟ كي نواكب عصر صعد فيه البشر الفضاء للبحث عن أسراره وإستغلال ثرواته ... في الوقت الذي نحرص في تعليمنا على أن نعلم الأجيال من أشبال وشباب العرب حفظ دعاء السفر دون أن نعلمهم صناعة آلة السفر ...
مخزي ومعيب أن بعجز العقل العربي الرسمي على حل مثل هذه المشاكل البسيطة التي ترعرعت حتى صارت عمقا" مهما" لطابع الشعوب ..، ولونا" ظاهرا" في حياتنا.
صوت الشباب يحث الجهات الرسمية والمجتمعات العربية إلى رد الفعل المشترك ضد الأفكار والعادات الهدامة من كل فئات المجتمع ...، ومراجعة اي فساد في الأساليب وتصحيحه ...، وتنقية السلوكيات الخاطىة بالتقاضي والمحاسبة ... وتسخير قوتهما من أجل البناء الداخلي وتناغمه ... وهذا ما يريده شبابنا العربي وأجيالنا الصاعدة لتكون شعوبنا العربية عنصرا" فاعلا" في التوازن الدولي لإحلال السلام العالمي.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)