shopify site analytics
القسام تستهدف آلية هندسية إسرائيلية بصاروخ "السهم الأحمر" (فيديو) - القبض على المئات من المتسببين في وفاة الحجاج بالسعودية - بوتين: الغرب لم يكلف نفسه حتى بالاطلاع المعمق على فحوى مبادرتنا للسلام - مسلحون مجهولون يغتالون رجل أعمال أمريكي في عدن - تطلق تسمية شارع باسم مغترب يمني في أمريكا - سفينة تجارية تعرضت اليوم لهجوم من اليمن - إغراق طفلة أمريكية مسلمة من أصل فلسطيني - بحرية اليمن تضع واشنطن في مأزق - صوت الشباب - طوابير طويلة على الوقود في ليبيا -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - 
اختتام ورشة العمل الخاصة بالمهارات الحياتية وصناعة البخور للمؤسسة اليمنية للعمل التطوعي بصنعاء

الجمعة, 07-يونيو-2024
صنعاءنيوز / -



عادل ثامر- صنعاء



اختتمت المؤسسة اليمنية للعمل التطوعي ورشة العمل الخاصة بريادة الاعمال والمهارات الحياتية وفن صناعة البخور العدني يومنا هذا الخميس الموافق: 6 يونيو 2024م.



هدفت الورشة والتي استهدفت النازحات والمجتمع المضيف والنساء الأشد ضعفا (المهمشات) إلى إكساب 15 متدربة حول المعلومات والمعارف حول مفهوم المهارات الحياتية وطريقة صناعة البخور العدني واتقان خلطات البخور وكيفية اختيار المواد الخام المناسبة اكساب المشاركات مهارة للوصول للاكتفاء الذاتي وتحسين سبل العيش وتعزيز التماسك المجتمعي.



وفي الاختتام، أوضحت الاستاذة ندى فاخر رئيسة المؤسسة الدور الريادي التي تقوم به المراءة اليمنية الى جانب إخوة الرجل في سبيل تحسين سبل العيش له وأسرتها من خلال المشاريع الريادية وتفعيلها في خدمة المجتمع من حولها.. مؤكدة على أهمية تنفيذ العديد من المبادرات المجتمعية الهادفة والتي تسعى بمجملها إلى خلق فرص عمل وتحسين سبل العيش الكريم للمراءة اليمنية والاكتفاء الذاتي وتطوير قدراتهم لتحسين مستوى الدخل الاقتصادي وبما ينعكس إيجابيا على المجتمع والسوق المحلي خصوصا في ظل ظروف الصعبة الراهنة وما تمر به اليمن هذه المهارات الحياتية تساعد النساء على تحقيق النجاح والتفوق في مختلف جوانب الحياة، وفي نهاية حديثها أعلنت عن دورات جديدة في المهارات الحياتية في مجال صناعة الصابون والعطور بالإضافة الى دورات في التسويق ودراسة المشاريع الصغيرة والأصغر للنساء لكي تمكنهم من الدخول الى سوق العمل.



الجدير بالذكر بأن العمل التطوعي في المؤسسة اليمنية للعمل التطوعي الركيزة أساسية في بناء المجتمع وتنمية وتجسيد مقوماته، ولا شك أن بلادنا اليمن تعد من أكثر البلدان في العالم احتياجاً للسير نحو عمل تطوعي مؤسسي يعتمد على التخطيط والتنظيم الممنهج وهذا ما مكن المؤسسة اليمنية للعمل التطوعي بإمكاناتها ومتطوعيها وشبكة العلاقات في مختلف محافظات الجمهورية على المساهمة وتنفيذ الأنشطة الإنسانية والتطوعية ونشر ثقافة العمل التطوعي وترسيخه في أوساط المجتمع اليمني.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)