shopify site analytics
زيارة تفقدية من ممثلي المؤسسة العامة الاتصالات لخزان مياه - سلسلة غارات جوية عنيفة أستهدفت مدينة الحديدة أمس - البنتاغون يعترف باستحالة التصدي للحوثيين عسكريا - مقاتلات اسرائيلية يحلقن فوق البحر الأحمر - حكومة صنعاء تؤكد وجود كميات كافية من الوقود - الزنم يكتب : اليمن المقاوم - مجلس إدارة الاسمنت يناقش البدء بتطبيق الربط الشبكي - الاتحاد العام لالتقاط الأوتاد يدين العدوان الاسرائيلي - البطل المنسي سكوين !.. - جامعة ذمار تدشن اختبارات المفاضلة لطلبة النفقة الخاصة بكلية الطب البشري -
ابحث عن:



صنعاء نيوز - للمواطنين دورٌ رئيسي في مكافحة الفساد؛ وذلك بتحمل المسؤولة تجاه مجتمعاتهم وتعزيز مبدأ المسائلة الاجتماعية الذي يقوم على تتبع الفساد

الإثنين, 24-يونيو-2024
صنعاءنيوز / عمر دغوغي -



بقلم: عمر دغوغي الإدريسي مدير مكتب صنعاء نيوز بالمملكة المغربية
[email protected] https://web.facebook.com/dghoughiomar1

للمواطنين دورٌ رئيسي في مكافحة الفساد؛ وذلك بتحمل المسؤولة تجاه مجتمعاتهم وتعزيز مبدأ المسائلة الاجتماعية الذي يقوم على تتبع الفساد في الدولة أو المجتمع ومن ثم نقد قرارات أصحاب القرار والإبلاغ عن الجرائم ومحاسبة أصحابها.
من المهم أن يعرف المواطنون كلّ في عمله وموقعه في الدولة أن الرشوة والمحسوبيات وغيرها هي من مظاهر وأشكال الفساد في المجتمع، لذا فإنّ وجود الوعي ورفض هذه السلوكيات في العمل يعدّ خطوة جيدة لمحاربة الفساد في المجتمعات.
إن الأسرة هي أساس المجتمع فمتى ما خرج منها أجيال تمت تربيتها وفق الأخلاق والقيم، وصارت هذه الأجيال تعي معنى الفساد بكل أشكاله وأنواعه في المجتمع الذي يعيشون فيه، ومتى ما عرفوا مدى خطورته وكيفية الحدّ منه، فإن المجتمعات تسير نحو برّ الأمان.
المدرسة هي موطن الطلاب الثاني بعد منازلهم، وهنا يأتي دور المعلمون في تدريس طلابهم مفهوم الفساد وأشكاله وتوضيح مخاطره وتأثيره على المجتمع الذي ينتمون إليه، إن وجود معلمون على درجة من الوعي ينشئ جيل على قدر من المسؤولية تجاه أنفسهم وأسرهم ومجتمعهم.
لدولة صلاحياتها الواسعة التي تجعل لها طرقها الخاصة في مكافحة الفساد والقضاء عليه، ومنها ما يأتي:
التعديل على المناهج الدراسية تبدأ الحكاية من الأجيال الجديدة ومدى وعيها، فمتى ما استطاعات الوزارات والحكومات اتباع خطة مدروسة وواضحة في تهيئة الطلبة لمجتمع خالٍ من الفساد فإنها حتمًا ستصل لنتائج مختلفة، ويكمن ذلك بتحديث المناهج الدراسية في جميع المراحل وتطويرها بما يخلق الوعي تجاه الفساد.
وجود القوانين والمحاسبة على قضايا الفساد بشكل حازم من قبل الحكومة يجعل المواطنين أقل تساهلًا في الأمر، وبشكل ما تخلق هذه الطريقة رادعًا عن الإقدام على الفساد وبهذا يتم تعزيز ثقافة النزاهة بين أفراد المجتمع الواحد.
إنّ وضع الإداريين وأصحاب المناصب المناسبين في الأماكن التي يستحقونها وإدارة أموال الدولة بشكل صحيح وتوفير لجنة تدقيق مالي أمينة تحافظ على أموال الدولة ومواطنيها يعدّ خطوة واسعة في مجال الحدّ من الفساد في المجتمعات؛ حيث إنّ بعض المجتمعات تتيح لمواطنيها التعليق على الميزانيات المقترحة في البلاد وانتقادها.
قد يحمل المواطنين مسؤولية مكافحة الفساد والإبلاغ عن هذه القضايا وعلاجها إلا أنّ جهودهم ستشيع سدى في حال عدم وجود قوانين تمكنهم من ذلك؛ ففتح باب مسائلة الحكومة للمواطنين وتوفير القنوات والطرق المختلفة للإبلاغ عن قضايا الفساد يجعل المواطنين أكثر ثقة بالحكومة وأكثر مسؤولية تجاه هذه القضايا.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

ملخصات تغذية الموقع
جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (صنعاء نيوز)